إزالة الصورة من الطباعة

مدير عمليات "أونروا" تؤكد استمرار عملها بالقدس وتطويره

أكدت مدير عمليات غوث وتشغيل اللاجئين الفلسطينيين "أونروا" في المحافظات الشمالية كوين لويس أن "أونروا" ستحشد كل قوتها لوقف الهجمة العدائية التي تستهدفه، قائلة "إن أونروا لا تريد أن تغلق مدارسها ومؤسساتها في القدس، وخاصة في مخيم شعفاط، وستُلزم "اسرائيل" بالاتفاقيات الموقعة معها حول وجودها في القدس شرعي، من خلال تحريك منظومة الأمم المتحدة".

وشددت خلال لقاء مع عضو اللجنة التنفيذية لمنظمة التحرير رئيس دائرة شؤون اللاجئين أحمد أبو هولي الثلاثاء على أن "الأونروا" ستعمل على تحسين خدماتها في مخيم شعفاط، وأن هناك توجهًا من المفوض العام بيير كرينبول بهذا الخصوص.

ونوهت إلى أنها ستقوم بزيارة تعزيزية لمؤسسات الأونروا في القدس، خاصة في مخيم شعفاط لإيصال رسالة بأن الأونروا مستمرة في عملها.

 وأوضحت أن "الأونروا" تعمل وفق آلية خاصة في عملها لضمان عدم تجاوز الميزانية الموجودة لديها، والبحث عن مؤسسات مجتمع محلي واليونيسيف وغيرها من المؤسسات والعمل بالشراكة معهم لتقوية الوضع بالمخيمات والاستمرارية في دعمها.

وشددت على أهمية وضع خطة للاستقرار المالي من خلال استمرارية دعم الدول الأعضاء في الامم المتحدة للأونروا سياسيًا ومالياً.

كما أكدت أن جميع طواقم "الأونروا" تعمل لوضع خطة للاستقرار المالي.