إزالة الصورة من الطباعة

واشنطن: نريد التوصل إلى اتفاق شامل مع إيران

قال المبعوث الأمريكي إلى إيران، برايان هوك، إن بلاده تريد التوصل إلى اتفاق شامل مع إيران.

وأوضح هوك، خلال جلسة استماع في الكونغرس، الأربعاء، أن إيران تشكل تهديدا للاستقرار الإقليمي من خلال "حزب الله" في لبنان وسوريا، إضافة إلى اختلاقها للمشاكل في اليمن من خلال الحوثيين.

وأضاف هوك، "هدف واشنطن هو التوصل إلى اتفاق شامل مع طهران، ووضعنا مستقبلا أكثر إشراقا على الطاولة للشعب الإيراني".

وأشار إلى أن الاتفاق النووي الذي أبرم مع طهران، عام 2015، مكنها من تمويل أنشطتها وتدخلاتها في منطقة الشرق الأوسط، إلا أنها خفضت إنفاقها العسكري منذ فرض العقوبات الأمريكية.

وتابع هوك، أن "العقوبات التي فرضتها إدارة ترامب، والضغط الاقتصادي والدبلوماسي على طهران، جعلها تواصل في استخدام العنف، وننتظر من إيران أن ترد على الدبلوماسية من خلال الدبلوماسية".

وردا على سؤال حول استراتيجية إدارة ترمب في لشرق الأوسط، قال هوك، إن الخطة الرئيسية للحكومة الأمريكية هي تعزيز الدفاع في المنطقة والتوصل غلى اتفاق مع إيران.

وتشهد المنطقة توترا متصاعدا من قبل الولايات المتحدة ودول خليجية من جهة وإيران من جهة أخرى جراء تخلي طهران عن بعض التزاماتها في البرنامج النووي (المبرم في 2015) إثر انسحاب واشنطن منه، وكذلك اتهام سعودي لها باستهداف منشآت نفطية عبر جماعة الحوثي اليمنية.

وتزايد التوتر، مؤخرا، بعدما أعلن البنتاغون إرسال حاملة الطائرات "أبراهام لنكولن"، وطائرات قاذفة إلى الشرق الأوسط، بزعم وجود معلومات استخباراتية حول استعدادات محتملة من قبل إيران لتنفيذ هجمات ضد القوات أو المصالح الأمريكية.

المصدر: الأناضول