إزالة الصورة من الطباعة

الأسير ناصر الجدع يعلق إضرابه عن الطعام

علّق الأسير ناصر زيدان محمد الجدع (31 عامًا) من بلدة برقين قضاء جنين إضرابه المفتوح عن الطعام والذي استمر 43 يومًا، رفضا لاعتقاله الإداري، بعد الاتفاق مع إدارة السجون الإفراج عنه بعد عام من تاريخ اعتقاله الحالي.

وأوضح مكتب اعلام الاسرى أن إدارة السجون نقلت الأسير الجدع قبل يومسن بشكل مفاجئ إلى مستشفى (قبلان) بعد تدهور خطير في حالته الصحية، بسبب امتناعه عن تناول الماء.

يشار إلى أن الاحتلال أعاد اعتقال الأسير الجدع في 4/7/2019 م، وأحيل للاعتقال الإداري لمدة ستة أشهر، ليعلن في 8/8/2019 إضرابه عن الطعام لعدم توجيه أي تهمة له.

ويواصل خمسة أسرى إضرابهم عن الطعام ضد الاعتقال الإداري، فيما يواصل 140 أسيرًا إضرابهم احتجاجا على أجهزة التشويش المسرطنة.