إزالة الصورة من الطباعة

المستشارة الألمانية في الحجر الصحي بعد مخالطتها طبيبا مصابا بكورونا

قال المتحدث باسم الحكومة الألمانية شتيفن سايبرت الأحد إن المستشارة أنغيلا ميركل قررت عزل نفسها في منزلها بعدما عالجها طبيب اكتُشف لاحقا أنه مصاب بفيروس كورونا المستجد(كوفيد-19).

وقال سايبرت في بيان إن "المستشارة قررت عزل نفسها في منزلها. ستخضع للفحص بشكل متكرر في الأيام المقبلة وستقوم بأعمالها المكتبية من المنزل".

أعلنت ميركل الأحد منع التجمعات في الأماكن العامة، والتي يزيد عدد الحاضرين فيها عن اثنين، في ألمانيا لمدة "أسبوعين على الأقل" في محاولة للحد من انتشار الفيروس.

وأضافت في مؤتمر صحفي أنّه "يتوجب احترام مسافة 1.5 متر على الأقل في الأماكن العامة"، موضحة أن المطاعم وصالونات الشعر ستغلق أبوابها.

المصدر: وكالات