الأخبار

"بُثينة" الأولى بالأدبي: أدخلوا الفرحة على أنفسكم وأهليكم

08 تموز / يوليو 2018. الساعة 08:18 بتوقيت القــدس.

تقارير » تقارير

تصغير الخط تكبير الخط

طوباس - صفا

كان يومًا غير عادي لعائلة الطالبة بثينة غنام عندما تلقى والدها جميل اتصالاً من وزير التربية والتعليم يبشرهم بنتيجة الثانوية العامة لابنته التي تسكن في طوباس شمال الضفة الغربية.

ويقول والدها إنه لم يعلم هوية المتصل في بادئ الأمر إلى أن عرّف الوزير صبري صيدم عن نفسه، وطلب منه مازحًا توقع نتيجة ابنته. وقال: "أتوقع أن تكون إحدى الأوائل العشرة على البلاد".

لكن توقع والدها لم يكن كذلك؛ بل حصدت المركز الأول على الفرع الأدبي بنسبة 99.4%.

في هذه الأثناء، لم تكن بثينة وصديقاتها على علمٍ بالنتائج التي أعلنت عصر اليوم، فتوجهت إلى المدرسة حيث كانت الطالبات ينتظرن بفارغ الصبر إعلان النتائج.

ويقول والد بثينة: "ذرفت الدمع من شدة الفرحة وسارعت لإخبار ابنتي أنها الأولى".

أما الطالبة الأولى، فتقول إن سعادةً غامرة لم تشعر بها من قبل فور أن همس والدها بأذنها قبل أن تشيع الخبر لزميلاتها.

واليوم، تنوي بثينة دراسة الأدب الإنجليزي كونها "مغرمة" بهذه اللغة – كما تقول-، على الرغم من أنها لم تكن كذلك في سنوات دراستها السابقة، "لكني ثابرت كثيرًا" لتقوية لغتي لدراستها أكاديميًا".

بثينة، التي كانت لا تهدأ طوال الوقت في توزيع الحلوى لمهنئيها، نفت أي صعوبات واجهتها في ساعات الدراسة، مشيرةً إلى أن أيام شهر الصوم لم تكن عصيبةً عليها، قائلةً: "بالعكس.. كانت أيامًا فضيلة وفي غاية السهولة".

وتضيف: "خلال السنوات الثلاث الأخيرة لم أكن مُرغمةً على إجهاد نفسي كثيرًا، فكنت أتفنن في ترتيب جدول وقتي اليومي لا أزيد عن خمس ساعاتٍ متفرقة يوميًا من الدراسة، ولا أنسى أجمل الأوقات للدراسة التي كانت قبيل شروق الشمس، حيث الكثير من الهدوء والتركيز".

ودعت بثينة طالبات الثانوية للعام المقبل لـ"تذوق أجمل اللحظات" في حصد النتيجة التي يرغبونها عبر بذل المزيد من الجد والاجتهاد لإدخال السعادة على أنفسهم وأقاربهم وتنظيم حياتهم بعيدًا عن التوتر والارتباك.

والد بثينة هو الآخر لم يبخل بإسداء النصائح للطلاب قائلاً: "أتمنى لكل طلاب فلسطين إحراز النجاح والتفوق، فهذه فرحة لا يمكن وصفها".

  

وكان نحو48 ألف طالب من أصل 72 ألفًا نجحوا في امتحانات الثانوية العامة (الإنجاز) بنسبة بلغت (66.69 %) موزعين على الفروع.

ج أ/أ ك/ع ق

الموضوع الســـابق

"القواسمة".. والدة شهيدين و3 أسرى ومُبعد ومُغترب وصاحبة رسالة سرية للقسام

الموضوع التـــالي

المتفوقة "الريماوي": أبناء الأسرى لا ينشغلون بغير التفوق

جاري تحميل الصفحة الرئيسة …
عاجل