الأخبار

شجار بين طيار عراقي ومساعده كاد أن يسبب كارثة

26 تموز / يوليو 2018. الساعة 07:53 بتوقيت القــدس.

أخيرة » أخيرة

تصغير الخط تكبير الخط

بغداد - صفا

أعلنت سلطة الطيران المدني العراقية إيقاف كابتن طائرة ومساعده وإحالتهما للتحقيق، بعد أن كادا يتسببان بكارثة جوية، خلال رحلة من مدينة مشهد الإيرانية إلى العاصمة بغداد، وعلى متنها نحو 160 راكباً.

وأفاد مسؤول عراقي في "سلطة الطيران المدني" بأن شجارًا عنيفًا وقع بين قائد طائرة تابعة لـ "الخطوط الجوية العراقية" ومساعده، خلال رحلة العودة إلى العراق عبر مطار مشهد الدولي، وعلى ارتفاع 37 ألف قدم عن الأرض".

ووفق المسؤول فإن الشجار تطور إلى استخدام الأيدي واللكمات، مما أدى إلى تضرر أجزاء واسعة من مقصورة الطائرة التي تضرجت بالدم جراء الشجار.

ولفت إلى أن "المساعد حاول التقليل من احترامه لقائد الطائرة أمام المضيفات أكثر من مرة خلال الرحلة، وهو ما دفع بقائد الطائرة إلى أن يفقد أعصابه".

وأضاف أن الشجار انتهى بتدخل طاقم الضيافة وعناصر أمن الطائرة، ونقل مساعد قائد الطائرة إلى مقاعد رجال الأعمال حتى وصول الطائرة إلى مطار بغداد الدولي.

وأكد أن الطائرة ظلت بلا قيادة عدة دقائق في الهواء، بسبب الشجار العنيف بين قائدها ومساعده.

م غ / م ت

الموضوع الســـابق

العالم يستعد لرؤية "القمر الدموي"

الموضوع التـــالي

ماذا فعلت ناشطة سويدية للاجئ أفغاني بالطائرة؟


جاري تحميل الصفحة الرئيسة …
عاجل