الأخبار

40 عضو كونغرس يعترضون على سياسة إدارة ترمب بحق الفلسطينيين

20 أيلول / سبتمبر 2018. الساعة 11:34 بتوقيت القــدس.

أخبار » سياسي

تصغير الخط تكبير الخط

واشنطن - صفا

طالب 40 عضو كونغرس أميركي في عريضتين منفصلتين، إدارة الرئيس ترمب، بالتراجع عن قراراتها الأخيرة المجحفة بحق الشعب الفلسطيني ومنظمة التحرير الفلسطينية، والمتمثلة بحجب المساعدات المالية عن اللاجئين الفلسطينيين والسلطة الفلسطينية ومستشفيات القدس وإغلاق مكتب منظمة التحرير في واشنطن.

واتهمت عريضة وقعها 34 عضو كونغرس، الرئيس الأميركي ترمب بالسعي لإضعاف قيادة منظمة التحرير عبر إفقار وبث اليأس بين صفوف المواطنين الفلسطينيين.

وفي نفس السياق، اتهمت عريضة أخرى وقعها ستة من أعضاء الكونغرس، ترمب باستخدام سياسات تجويع أبناء الشعب الفلسطيني كعامل ضغط على القيادة الفلسطينية لإجبارها على الجلوس على طاولة مفاوضات ما يسمى "بصفقة القرن" وبأن إدارة ترمب فشلت بوقف سياسات نتنياهو الاستيطانية مشيرة إلى ما يحدث مؤخرا في الخان الأحمر.

وقالت عريضة النواب الستة، "إن إغلاق مكتب ممثلية منظمة التحرير في واشنطن، يبعث إشارة بأن الإدارة الأميركية غير معنية بعملية السلام، وأنها عبر رفضها الإشارة لحل الدولتين ومحاولة تغيير الوضع القانوني للاجئين الفلسطينيين ونقل السفارة الأميركية للقدس تحول دون إمكانية أن تكون الإدارة الأميركية وسيطا نزيها لتحقيق عملية السلام".

ق م

الموضوع الســـابق

إصابات بقصف شرق غزة وإطلاق نار بالوسطى

الموضوع التـــالي

عباس يصل باريس في مستهل جولة خارجية

جاري تحميل الصفحة الرئيسة …
عاجل