الأخبار

لقاء بجنين يؤكد على ضرورة التلاحم بين مكونات شعبنا

10 تشرين أول / أكتوبر 2018. الساعة 09:27 بتوقيت القــدس. منذ 6 أيام

أخبار » محلي

تصغير الخط تكبير الخط

جنين - صفا

أكدت فعاليات محافظة جنين والأراضي المحتلة عام 1948 يوم الأربعاء رفضها كافة مظاهر العنف بين أبناء الشعب الواحد، ووجوب نشر ثقافة السلم الأهلي وتوعية الشباب بالقيم الوطنية.

وقال النائب العربي في الكنيست أحمد الطيبي، خلال كلمته في اللقاء الذي عُقد في جنين إن "أكثر القضايا التي تؤرقنا هي قضايا العنف الذي يهدد السلم الاجتماعي، والذي تغذيه سياسة الاحتلال لزرع الفتن وتأجيج الصراع والعنف في الوسط العربي".

ودعا الطيبي إلى محاربة آفة العنف والجريمة لإنهاء سفك دماء شباب شعبنا.

أما محافظ جنين إبراهيم رمضان فأكد ضرورة بقاء شعبنا موحدًا لمواجهة السياسيات التي تهدد المشروع الوطني، ووحدة شعبنا ومحاربة الفتن ونبذ كافة أشكال العنف والمظاهر السلبية "التي تحاول قلة قليلة تأجيج المشاكل الداخلية بين الشبان الفلسطينيين بغض النظر عن الأسباب والدوافع لذلك".

من جهته، شدد عضو لجان الإصلاح بجنين فخري تركمان على ضرورة "ألا يكون الخط الأخضر ملاذًا لكل مجرم"، داعيًا للعمل على تحقيق مناخ آمن.

ونُظم اللقاء لاحتواء تداعيات إطلاق النار على شابين من محافظة جنين من مجهولين قبل أيام، ما أدى إلى إصابتهما بجروح بليغة بالقرب من حرم الجامعة العربية الأميركية، إذ اشتبه بأشخاص من فلسطينيي الداخل المحتل بتنفيذ الهجوم.

ج أ/ أ ج

الموضوع الســـابق

أبو شهلا للعامل: بدل ما تصرف فلوسك على بيتك احنا بنستثمرهم

الموضوع التـــالي

دورة تدريبية في التأهب للطوارئ والأزمات بخانيونس

جاري تحميل الصفحة الرئيسة …
عاجل