الأخبار

"استحالة استمرار الوضع كما هو عليه الحال اليوم"

ليبرمان يدعو لـ"ضربة قوية لحماس حتى إن كلفت مواجهة شاملة"

16 تشرين أول / أكتوبر 2018. الساعة 04:15 بتوقيت القــدس.

أخبار » سياسي

تصغير الخط تكبير الخط

القدس المحتلة - صفا

قال وزير جيش الاحتلال الإسرائيلي أفيغدور ليبرمان اليوم الثلاثاء إنه يجب تسديد ضربة قوية لحركة المقاومة الإسلامية (حماس) في قطاع غزة تؤدي إلى خمس سنوات من الهدوء.

ويعد تصريح وزير الجيش الإسرائيلي هذا والذي جاء خلال زيارته مقر فرقة غزة صباح اليوم الثلاثاء اعترافًا بتآكل قدرة الردع الإسرائيلية أمام فصائل المقاومة الفلسطينية في القطاع، وأمام المتظاهرين المشاركين في فعاليات مسيرات العودة وكسر الحصار الذين استطاع بعضهم يوم الجمعة الماضية في التعارك مع قناص إسرائيلي شرق مخيم البريج والإمساك بسلاحه.

وأضاف ليبرمان أنه "يترتب على إسرائيل الرد حتى إن كلف ذلك مواجهة شاملة"، مؤكدًا استحالة استمرار الوضع كما هو عليه الحال عند السياج الأمني المحيط بالقطاع، في اعتراف بنجاح المظاهرات في استنزاف جيش الاحتلال والمستوطنين في مستوطنات الغلاف.

وأعرب عن أمله في أن يتخذ المجلس الوزاري المصغر للشؤون السياسية والأمنية (الكابنيت) "القرارات الصائبة" في هذا السياق.

ومن المقرر أن يجتمع (الكابنيت) اجتماعا يعد الثالث له خلال أسبوع لبحث التطورات والأحداث في القطاع.

ورفض ليبرمان الإجابة عن سؤال للصحفيين "ما هو الخط الأحمر لإسرائيل في القضية؟".

م ت

الموضوع الســـابق

رئيس وزراء أستراليا يتراجع: لم أتخذ قرارًا حاسمًا بشأن نقل السفارة للقدس

الموضوع التـــالي

8 حرائق بمستوطنات غلاف غزة بفعل بالونات حارقة

جاري تحميل الصفحة الرئيسة …
عاجل