الأخبار

أبو هولي: قرار سوريا بعودة لاجئي اليرموك قطع طريق مخططات تفريغ المخيمات

07 تشرين ثاني / نوفمبر 2018. الساعة 02:13 بتوقيت القــدس.

أخبار » لاجئون

تصغير الخط تكبير الخط

رام الله - صفا

ثمن عضو اللجنة التنفيذية لمنظمة التحرير رئيس دائرة شؤون اللاجئين أحمد أبو هولي، قرار الحكومة السورية بعودة لاجئي مخيم اليرموك الفلسطينيين إليه، معتبرًا إياه قطعًا لمخططات محاولات تفريغ المخيمات الفلسطينية الأمريكي الإسرائيلي.

واعتبر أبو هولي في بيان صحفي الأربعاء أن قرار الحكومة السورية هو استمرار لمواقفها المبدئية الداعمة للقضية الفلسطينية، ولحق شعبنا الفلسطيني في استعادة أرضه وعودة اللاجئين الفلسطينيين إلى ديارهم واقامة دولته المستقلة وعاصمتها القدس.

وقال إن قرار الحكومة السورية الذي أعلن بشكل رسمي من خلال نائب وزير الخارجية السوري فيصل المقداد يؤكد وقوف سوريا الى جانب الشعب الفلسطيني في مواجهة المشاريع والمخططات، التي تسعى لتصفية قضية اللاجئين من خلال ما يسمى صفقة القرن التي تهدف إلى تصفية القضية الفلسطينية.

ولفت إلى أن الحكومة السورية قطعت الطريق أمام تمرير المخططات الأمريكية الإسرائيلية التي استهدفت تدمير المخيمات وتفريغها من اللاجئين من خلال نزوحهم منها لتصفية قضيتهم العادلة في العودة إلى ديارهم التي هجروا منها عام 1948، من خلال قرارها السماح بعودة اللاجئين الفلسطينيين الى مخيم اليرموك.

وأكد حرص الحكومة السورية على عودة اللاجئين الفلسطينيين الى مخيماتهم التي نزحوا منها، خاصة في مخيم اليرموك لما يحمله من رمزية لدى الشعب الفلسطيني كعاصمة للشتات، سيعزز من صمود اللاجئين الفلسطينيين وتخفيف معاناتهم وسيحافظ في الوقت ذاته على رمزية المخيمات الفلسطينية ومكانتها باعتبارها الشاهد الحي على النكبة الفلسطينية وصمام الأمان لحقه في العودة لدياره وممتلكاته التي هُجّر منها عام 1948، طبقًا لما ورد في القرار 194.

ر ب/ط ع

الموضوع الســـابق

سوريا: نسعى لإعادة اللاجئين الفلسطينيين لمخيم اليرموك

الموضوع التـــالي

تسارع وتيرة العمل في مخيم اليرموك لإعادة سكانه

جاري تحميل الصفحة الرئيسة …
عاجل