الأخبار

ويمس بحقوقه الوطنية

حماس: تطبيع الأنظمة العربية مع الاحتلال خنجر بظهر شعبنا

16 تشرين ثاني / نوفمبر 2018. الساعة 02:17 بتوقيت القــدس.

أخبار » سياسي

تصغير الخط تكبير الخط

غزة - صفا

اعتبرت حركة المقاومة الإسلامية (حماس) تطبيع الأنظمة العربية لعلاقتها مع الاحتلال الإسرائيلي، خنجر بظهر الشعب الفلسطيني، ومساس بحقوقه الوطنية، ومنح شرعية مزيفة له في فلسطين.

وقال المتحدث باسم الحركة عبد اللطيف القانوع في تعقيب وصل "صفا" نسخة عنه الجمعة، إن جمعة "التطبيع خيانة" (ضمن فعاليات مسيرات العودة)، هي امتدادٌ لأصوات شعوب أمتنا العربية والإسلامية الرافضة لكل أشكال التطبيع مع الاحتلال والداعمة لحقوق شعبنا.

وأضاف: "تطبيع بعض الأنظمة العربية مع العدو هو خنجرٌ في ظهر شعبنا ويمس حقوقه الوطنية ويمنح الاحتلال شرعية مزيفة على أرضنا".

ولفت القانوع إلى أن الجماهير التي احتضنت المقاومة ودعمتها ونصرتها في الجولة الأخيرة مع الاحتلال تخرج اليوم في جمعة التطبيع خيانة، لتمارس المقاومة السلمية وتؤكد على استمرارية مسيرات العودة وكسر الحصار حتى تحقيق باقي وكامل أهدافها.

ويستعد الفلسطينيون في غزة للمشاركة في الجمعة الـ 34 لمسيرات العودة بعنوان "التطبيع جريمة وخيانة"، رفضًا لتطبيع بعض الدول العربية لعلاقاتها مع الاحتلال الإسرائيلي.

ويخرج الفلسطينيون في مسيرات العودة الكبرى وكسر الحصار منذ 30 مارس الماضي شرقي قطاع غزة في مسعىً لتثبيت حق العودة وكسر الحصار الإسرائيلي.

وأدى قمع قوات الاحتلال للمسيرات التي تتعاظم أيام الجمعة إلى ارتقاء أكثر من 220 شهيدًا؛ فيما أصيب نحو 22 ألفًا آخرين بجراح متفاوتة.

م غ/ د م

الموضوع الســـابق

إصابات بالاختناق بمواجهات مع الاحتلال في بلعين

الموضوع التـــالي

ليبرمان: من غير الممكن عدم استهداف قادة حماس بعد الجولة الأخيرة

جاري تحميل الصفحة الرئيسة …
عاجل