الأخبار

نتيجة الحصار والانقسام

الحايك يحذر من اقتصاد أكثر سوءًا بغزة لانعدام شبه كامل للمنشآت

03 كانون أول / ديسمبر 2018. الساعة 09:41 بتوقيت القــدس.

أخبار » اقتصاد

تصغير الخط تكبير الخط

غزة - صفا

حذر رئيس جمعية رجال الأعمال الفلسطينيين علي الحايك من واقع اقتصادي مرير وأكثر سوءاً في قطاع غزة بفعل غياب الحلول الاقتصادية وتفاقم الأزمات الإنسانية والاجتماعية الناتجة عن الانقسام الفلسطيني والحصار الإسرائيلي، ودخول شرائح جديدة من السكان لصفوف الفقراء والعاطلين عن العمل.

وقال الحايك في تصريح صحفي إن غزة يتهددها واقع معيشي مرير بفعل الأثار السلبية للانقسام والحصار وتدني القدرة الإنتاجية للمنشآت الاقتصادية لأكثر من 95%، والانعدام الشبه كامل لنشاطاتها، بفعل غياب الحلول الحكومية، والقيود الإسرائيلية المتواصلة على حركة الصادرات والواردات ومنع إدخال المواد الخام اللازمة لتشغيلها.

وأوضح أن أكثر من 90% من التجار ورجال الأعمال لم يعودوا قادرين على الاستثمار بنشاطات اقتصادية جديدة، نتيجة عدم توفر البيئة الاستثمارية، وانعدام الاستقرار السياسي، والتشوهات الهيكلية في الاقتصاد، وتذمرهم من سياسة إهمال التعويضات وعدم حصولهم على استحقاقاتهم المالية، والازدواج الضريبي بين شطري الوطن.

وأشار إلى أن الاقتصاد في غزة أصبح بحاجة محلة لسياسة اقتصادية تحسن من حياة السكان، وتخفض من نسب البطالة والفقر، وتعيد دوران عجلات الإنتاج في المصانع والمنشآت الاقتصادية، مشيراً إلى أن العديد من المشاريع الاستثمارية القائمة مهددة بالإغلاق خلال المرحلة المقبلة بسبب ضعف القوة الشرائية، وعدم وجود حلول فعلية للأزمات الإنسانية والاقتصادية والاجتماعية المتفاقمة بغزة.

وأكد أن إنهاء الانقسام وتحقيق الوحدة الوطنية هو السبيل الوحيد لإنهاء معاناة سكان قطاع غزة خصوصاً في ظل تزداد أعداد العاطلين عن العمل والفقراء بشكل ملحوظ، والشلل التام في القطاع الخاص.

ولفت الحايك إلى أن أي انتعاش اقتصادي للقطاع مرهون بإنهاء الحصار الإسرائيلي وتحقيق المصالحة الفلسطينية وحدوث تغيّر حقيقي في السياسات والإجراءات الإسرائيلية تجاه غزة.

ر ب/ط ع

الموضوع الســـابق

الذهب يهبط مع صعود الدولار

الموضوع التـــالي

ترخيص 18 مصنعًا جديداً برأس مال 11 مليون$ بنوفمبر

جاري تحميل الصفحة الرئيسة …
عاجل