الأخبار

خطر على فلسطين والأردن

وزير أردني أسبق: قانون القومية هدفه ترحيل 6 ملايين فلسطيني

05 كانون أول / ديسمبر 2018. الساعة 10:00 بتوقيت القــدس. منذ أسبوع

أخبار » فلسطينيو٤٨

تصغير الخط تكبير الخط

عمان - صفا

قال رئيس الوزراء الأردني الأسبق طاهر المصري إن المخططات الإسرائيلية تشكل خطراً على فلسطين والأردن لأن "إسرائيل" تريد فلسطين من غير سكان والإسرائيليون يستخدمون عدة أدوات لإتمام مخططاتهم، منها خلق ظروف اقتصادية ومجتمعية صعبة في المنطقة خاصة في فلسطين والأردن، وعرض حلول لا تراعي حقوق الفلسطينيين والأردنيين.

وأوضح المصري خلال حوار في نادي أبناء الثورة العربية الكبرى الثلاثاء حول تداعيات صفقة القرن على الأردن وفلسطين، "أن "صفقة القرن دار حولها كلام ونقاشات كثيرة، وواقعيا فإنها حصلت، ففي عام 1879 عقد الصهاينة مؤتمرًا وضعوا فيه أهدافهم التي سيحققونها وهي ما تسمى اليوم بصفقة القرن".

وشدد على أن هذه الأهداف إنشاء دولة يهودية عاصمتها القدس، وبناء الهيكل ليكون رمزا للدولة اليهودية، وها هم يصولون ويجولون في الأقصى وأسفله، والهيكل جاهز حتى ما يسمونه بالبقرة الصفراء موجودة أيضًا".

وأضاف أن "اقرار اسرائيل قانون يهودية الدولة، يعني ان أرض فلسطين التاريخية دولة لليهود، وسكانها يهود فقط، وغيرهم غريب، ويستطيع وزير داخلية إسرائيل ترحيلهم في أي وقت، وكل الفلسطينيين الموجودين على أرض فلسطين التاريخية وعددهم حوالي 6 ملايين نسمة لم يعد لهم أي صفة غير أنهم عمالة وافدة بحسب نظرة الإسرائيليين".

وذكر أن برنامج ترحيل الفلسطينيين من أرض فلسطين التاريخية موضوع من 100 عام، ويفكرون ويخططون له وسيحصل، لكن متى لا أحد يعلم". لكن المصري اكد ان الصمود الفلسطيني والتشبث بالأرض والقضية سيفشل المخططات الاسرائيلية

ر ب/ط ع

الموضوع الســـابق

العثور على كنز ذهبي عمره نحو 900 عام بقيسارية

الموضوع التـــالي

قتيل بإطلاق نار في جلجولية

جاري تحميل الصفحة الرئيسة …
عاجل