الأخبار

بعد تهديدات "أردان"

فتح تحمل الاحتلال مسؤولية المساس بحق عباس في العودة للوطن

14 كانون ثاني / يناير 2019. الساعة 11:09 بتوقيت القــدس.

أخبار » سياسي

تصغير الخط تكبير الخط

رام الله - صفا

اعتبرت حركة التحرير الوطني الفلسطيني "فتح" تصريحات وزير الأمن الداخلي في حكومة الاحتلال الاسرائيلي جلعاد أردان "إرهاب دولة"، محملة الاحتلال المسؤولية الكاملة عن المساس بحق الرئيس محمود عباس في العودة إلى أرض الوطن.

وجاءت تصريحات "فتح" ردا على دعوة "أردان" لمنع الرئيس عباس من العودة إلى أرض الوطن، وذلك في بيان صدر اليوم الاثنين، عن مفوضية الاعلام والثقافة والتعبئة الفكرية.

وحذرت حكومة الاحتلال من "أي إجراء عملي قد يمس رمز الشرعية الفلسطينية، ورأس النظام السياسي الفلسطيني"، قائلة: "إن إقدام حكومة الاحتلال على أي إجراء من هذا النوع لا يعتبر مخالفة للقانون الدولي وضربة قاتله للسلام وحسب، بل تفجيرا شاملا للأوضاع، لن تقدر دولة الاحتلال على احتواء تداعياته وآثاره".

ورأت "فتح" دعوة "أردان" رد فعل طبيعي على تضرر الاحتلال من سياسة الرئيس العقلانية، والحكيمة، ومن قدرته على محاصرة الاحتلال وعزله في المحافل الأممية والقانونية الدولية، وصلابته في التمسك بالثوابت الوطنية"، مؤكدة استعداد مناضليها في مقدمة الشعب الفلسطيني لمواجهة إجراءات الاحتلال الإرهابية.

وأضافت في بيانها: أن "تصدي رئيس الشعب الفلسطيني وقائد حركة تحرره الوطنية، لما يسمى صفقة القرن، ورفضه تصفية قضية اللاجئين والقدس بمواقف عكست إرادة الشعب الفلسطيني في الحرية والاستقلال، دفعت ذوي العقلية والنهج الإرهابي الإسرائيلي إلى الجهر برغبتهم في اغتيال الرئيس أبو مازن معنويا وسياسيا كمقدمة لاغتياله عمليا، ما يعيد للأذهان سيناريو اغتيال الرئيس القائد الرمز ياسر عرفات".

ودعت المجتمع الدولي إلى تحمل مسؤولياته في هذه اللحظات التاريخية والمفصلية من مسار القضية الفلسطينية، والعمل على كبح جماح "دولة الاحتلال" التي بات وزراء في حكومتها ونواب في الكنيست يمارسون الإرهاب كطقوس مقدسة ".

ع ق/ط ع

الموضوع الســـابق

قناة2: ممرض فلسطيني خطط لتصفية عضو الكنيست المتطرف "حزان"

الموضوع التـــالي

الاحتلال يمنع سفر 23 مواطنًا من معبر الكرامة

جاري تحميل الصفحة الرئيسة …
عاجل