الأخبار

بعد الاعتداء على الأسرى بسجن "عوفر"

"لجنة الأسرى": سلسلة فعاليات تصعيدية لإسناد الأسرى خلال ساعات

22 كانون ثاني / يناير 2019. الساعة 01:26 بتوقيت القــدس.

أخبار » أسرى

تصغير الخط تكبير الخط

غزة - متابعة صفا

أعلنت لجنة الأسرى للقوى الوطنية والإسلامية في قطاع غزة "حالة الطوارئ القصوى" لدعم الحركة الأسيرة في سجون الاحتلال الإسرائيلي؛ عبر إطلاق سلسلة فعاليات تضامنية تصعيدية في الساعات المقبلة.

جاء ذلك خلال وقفة احتجاجية غاضبة نظّمتها اللجنة أمام مقر الصليب الأحمر بمدينة غزة يوم الثلاثاء؛ عقب اقتحام القوات الإسرائيلية أمس الاثنين سجن "عوفر" في رام الله والاعتداء على الأسرى بالضرب وإطلاق الرصاص المطاطي وقنابل الغاز، مما تسبب بإصابة العشرات بينهم.

"إعلان حرب"

وقال القيادي في حركة حماس مشير المصري في كلمة ممثلة عن الهيئة القيادية العليا للأسرى في سجون الاحتلال "نقف اليوم وقفة غضب تجاه جرائم العدو ضد أسرانا البواسل، وحربه المفتوحة عليهم".

وأضاف المصري "عندما يقتحم العدو بقواته المدججة بالسلاح السجون والغرف والأقسام على أسرانا، ويصيب أكثر من 100 أسير في سجن "عوفر" برام الله؛ إنما ذلك بلطجة وإرهاب دولة منظم، يشكل كما قالت الحركة الأسيرة إعلان حرب على أسرانا وشعبنا، الذي يجب أن يكون على مستوى هذا الإعلان".

وتابع "عندما يُقدم الاحتلال بخطوات ممنهجة عبر سياسية الكنيسيت الإسرائيلي من خلال قانون إعدام الأسرى، وخطط مبرمجة لمحاولة إذلالهم، والسياسات القضائية بحق أسرانا؛ فإن ذلك يعني في قاموس أسرانا انتفاضة المعتقلات وانتفاضة السجون".

وهدد أنه "إذا ما أعلن العدو حربًا على الأسرى؛ سنعلنها حربًا عليه، وإذا ما أعلنت الحركة الاسيرة انتفاضة سجون ومعتقلات؛ فإن ذلك يفرض على القوى أن يعلنوا انتفاضة الأسرى في مواجهة الاحتلال".

ودعا أبناء شعبنا من كل القوى والفصائل وذوي الأسرى للثورة والغضب، وإحاطة سجن "عوفر" الموجود في رام الله رفضًا لسياسات الاحتلال ضد الأسرى.

ووجه المصري رسالة للاحتلال قال فيها: "عليكم ألّا تستعملوا ورقة الأسرى للمزايدات الداخلية، وألّا تتخذوا من ورقة الأسرى ورقةً للتنافس الانتخابي والمزايدات الحزبية فيما بينكم؛ فإذا أردتم ذلك فميدان المواجهة مع المقاومة".

سلسلة فعاليات

وأعلن عضو لجنة الأسرى للقوى الوطنية والإسلامية عطية البسيوني "حالة الطوارئ القصوى" لإسناد الحركة الأسيرة، مشيرًا إلى أنهم بصدد الإعلان عن سلسلة فعاليات تضامنية تصعيدية في الساعات القليلة المقبلة.

وقال البسيوني: "لن يستطيع المجرم أردان (وزير الأمن الداخلي الإسرائيلي) بإجراءاته وجرائمه التي بدأ عمليًّا بتطبيقها في تركيع الأسرى؛ وستظل الحركة الأسيرة كابوسًا مزعجًا يلاحق هؤلاء القتلة وتُفشلهم".

وأشاد بنضالات وصمود الأسرى، ولاسيما بمعتقل "عوفر"، "الذي شهد أمس ملحمة بطولية تصدى أسرانا بصدورهم العارية لقوات القمع المدججة بالسلاح".

وحمّل البسيوني الاحتلال كامل المسؤولة عن هذه الجريمة، محذّرًا من تداعيات خطيرة تحمل نذير الانفجار ليس داخل السجون فحسب؛ بل على امتداد الأراضي المحتلة.

وذكر أن رهان نتنياهو على استخدام ورقة الأسرى في الدعاية الانتخابية رهان خاسر؛ "فقد أثبتت التجربة أن الحركة الأسيرة هي عصيّة على الانكسار، وقادرة على إفشال مخططات الاحتلال".

ودعا البسيوني لسرعة توثيق جرائم الاحتلال بحق الحركة الأسيرة، وإحالتها لمحكمة الجنايات الدولية؛ لمحاكمة قادة الاحتلال ومصلحة السجون الإسرائيلية.

وطالب المؤسسات الدولية وفي مقدمتها اللجنة الدولية للصليب الأحمر بتحمّل مسؤولياتهم تجاه الأسرى، وزيارتهم والاطمئنان عليهم، والمساعدة بوقف الهجمة الاحتلالية بحق الحركة الأسيرة، والضغط لإلزام الاحتلال للاستجابة لحقوق الأسرى.

ودعا البسيوني لحالة دعم وإسناد للحركة الأسيرة في مواجهة ممارسات الاحتلال؛ "فالمعكرة مع الاحتلال يجب أن تمتد وتتصاعد، حتى لا يستفرد الاحتلال بأسرانا".

وبدأ أكثر من 1200 أسير فلسطيني في معتقل "عوفر" اليوم إضرابًا عن الطعام احتجاجًا على اقتحامات قوات القمع والاعتداءات المستمرة عليهم.

وأصيب نحو 100 أسير في "عوفر" بجراح متفاوتة الخطورة جراء اعتداء قوات قمع الاحتلال على أقسام الأسرى، واستخدام الرصاص المطاطي وقنابل الغاز وقنابل الصوت والهراوات والكلاب، بسبب اقتحامات الاحتلال الأحد والاثنين له.

وتواصل قوات الاحتلال الاسرائيلي لليوم الثالث على التوالي إغلاق أقسام الأسرى في "عوفر" وتجري عمليات قمع وتفتيش وتنكيل بحق الأسرى.

وقال نادي الأسير إن إدارة معتقلات الاحتلال أعادت نحو 150 أسيرًا من المستشفيات أُصيبوا في معتقل "عوفر" جراء اعتداءات قوات القمع يوم أمس على أقسام الأسرى، وعددها عشرة من بينها أقسام للأسرى الأطفال.

ف م/أ ج/ط ع

الموضوع الســـابق

"أسرى فلسطين": جريمة اقتحام "عوفر" الأخطر منذ اعتداء 2007

الموضوع التـــالي

وقفة تضامنية مع الأسرى بنابلس

جاري تحميل الصفحة الرئيسة …
عاجل