الأخبار

إيران: سنمحو تل أبيب وحيفا إذا شنت أمريكا هجوما علينا

11 شباط / فبراير 2019. الساعة 08:09 بتوقيت القــدس. منذ 6 أيام

أخبار » دولي

تصغير الخط تكبير الخط

طهران - صفا

قال قائد كبير في الحرس الثوري الإيراني يوم الاثنين إن طهران ستمحو مدنا في الكيان الإسرائيلي من على الأرض إذا شنت الولايات المتحدة هجوما على الجمهورية الإسلامية.

ونقلت وكالة الجمهورية الإسلامية الإيرانية للأنباء عن يد الله جواني مساعد قائد الحرس للشؤون السياسية قوله "لا تملك الولايات المتحدة الشجاعة لإطلاق رصاصة واحدة علينا رغم كل إمكانياتها الدفاعية والعسكرية. ولكن إذا هاجمونا فسنمحو تل أبيب وحيفا من على الأرض".

وأدلى جواني بالتصريحات خلال تجمع حاشد لإحياء الذكرى الأربعين للثورة الإسلامية.

واليوم الاثنين جرت في كافة أنحاء إيران مسيرات جماهيرية ضخمة في الذكرى السنوية الـ40 لانتصار الثورة رافعة شعارها الرئيس "الموت لأميركا والموت لإسرائيل".

وفي العاصمة طهران التقت المسيرات في ميدان ازادي (الحرية) رمز الثورة الاسلامية، حيث القى الرئيس حسن روحاني كلمة امام الجماهير بالمناسبة.

وأكد روحاني في كلمته أن إيران لم ولن تستأذن أحداً لصناعة الصواريخ، مضيفا "أن شعب إيران العظيم انتصر قبل 40 عاماً على الاستبداد والتبعية وتمكن من ارساء دعائم استقلال الجمهورية الإسلامية".

وقال "نحتفل بذكرى انتصار الثورة في وقت نكون فيه امام مؤامرات امريكا المجرمة والكيان الصهيوني والانظمة الرجعية الاقليمية فهؤلاء يحاولون ممارسة الضغوط علينا، ولكن هذا الحضور لأبناء الشعب في أنحاء إيران وخاصة في العاصمة إن دل على شيء إنما يدل على أن العدو لم ولن يتمكن من تحقيق أهدافه المشؤومة ونحن سنواصل مسيراتنا كما اخترناها قبل 40 عامًا".

وشدد روحاني أن قوة إيران بات أوسع من فترة الحرب المفروضة، فالقوات المسلحة اليوم تصنع 85% من المعدات العسكرية على أيدي القوى الشابة ونحن نصنع مختلف أنواع الصواريخ المضادة للدروع والدفاع الجوي وصواريخ أرض- أرض وأنواع الصواريخ الجوية، لم ولن نستأذن أحد في تصميمها وتصنيعها".

وأضاف "لم ولن نأخذ الإذن من أحد لصناعة أنواع الصواريخ المضادة للدروع وصواريخ الدفاع الجوي وصواريخ أرض –بحر وصواريخ جو-جو، قائلا، سنواصل ذات المسيرة والقدرة العسكرية، قدرتنا العسكرية كانت خلال العقود الأربعة خاصة في الأعوام الخمسة الماضية مدهشة للعالم، قمنا بصناعة ما نحن بحاجة إليه من صواريخ ومقاتلات ومروحيات وغواصات وزوارق وناقلات جند وأسلحة فردية وكلها كانت مذهلة".

وتابع روحاني "بفضل الثورة الإسلامية لدينا شرعية سياسية واليوم يتولى الجميع بدءاً من قائد الثورة مروراً برئيس الجمهورية وصولاً إلى نواب البرلمان ومجلس خبراء القيادة وجميع المجالس المحلية، مهامهم بناء على أصوات الشعب وصناديق الاقتراع، علينا الانتباه، انتصرنا خلال الاربعين عاماً الماضية بفضل الاسلام والجمهورية وهما من حافظ علينا".

وأشار روحاني إلى دعم إيران للشعب السوري والفلسطيني والعراقي واليمني، قائلا، نحن ساعدنا هذه الدول لتمضي نحو الحرية واتخاذ القرار بشأن مصيرها ورأى العالم أن شعوب المنطقة قاومت القوى المعادية واجبرتها على الخروج من المنطقة، واليوم تمضي بمسيرتها وتتخذ القرارات بشأن مصيرها.

ونوه الرئيس الايراني إلى أن دور إيران اليوم في المنطقة بات واضحاً أكثر من أي وقت مضى.

وأكد روحاني أنه ل ايمكن تنفيذ اي قرار في المنطقة من دون إيران، مضيفاً "على الاستكبار العالمي والامريكيين والصهاينة ان يدركوا بأن النصر سيكون حليف الشعب الإيراني".

م ت

الموضوع الســـابق

قادة الجيش المصري يبحثون نظرائهم الأمريكان "تغيرات المنطقة"

الموضوع التـــالي

قصف إسرائيلي بالقذائف لعدة مناطق بالقنيطرة في سوريا

جاري تحميل الصفحة الرئيسة …
عاجل