الأخبار

"الجهاد" تُحذر الاحتلال: الأقصى خط أحمر لا تقتربوا منه

13 آذار / مارس 2019. الساعة 02:11 بتوقيت القــدس.

أخبار » قدس

تصغير الخط تكبير الخط

غزة - متابعة صفا

قال القيادي في حركة الجهاد الإسلامي خضر حبيب إن "المسجد الأقصى خط أحمر يجب على العدو ألاّ يقترب منه".

جاء ذلك خلال وقفة احتجاجية نظّمتها الجهاد وسط غزة اليوم الأربعاء، وسط حضور ومشاركة ممثلين عن الفصائل والقوى الوطنية ووجهاء ومخاتير وأسرى محررين.

وأكد حبيب أن الاقتراب من الأقصى "يعني أن هناك حريقًا سينشب في هذه المنطقة؛ سيحرق الأخضر واليابس، وسيكون سببًا في حرب كبيرة ستمتد إلى كل أصقاع العالم".

وأضاف "نقول للمجتمع الدولي والأمم المتحدة ومنظمات حقوق الإنسان عليكم أن تقفوا أمام مسؤولياتكم لتمنعوا هذا العبث الموجه ضد المدينة المقدسة والمسجد الأقصى؛ لأنهما خط احمر، ونحذّر العدو من أن يقترب منه".

ووجّه حبيب رسالة للاحتلال قائلاً "العدو يحاول أن يفرض وقائع مشروعه على حساب المدينة المقدسة والمسجد الأقصى؛ نقول لكم لا تدخلوها في مسار الانتخابات".

وتابع حديثه " ابتعدوا عن هذه المدينة المقدسة لأن المساس بها سيجعلكم تدفعون ثمنًا باهظًا بإذن الله، وشعبنا لن يسمح لكم ولن يسمح لأي قوة على وجه الأرض أن تمس المسجد المبارك".

وطالب حبيب الأمة العربية والإسلامية لتحمّل مسؤولياتها تجاه مدينة القدس، والدفاع عنها؛ "لأنها روح الأمة؛ لأنكم بلا قدس كالجسد بلا روح؛ لذلك القدس هي روحنا وأغلى ما تملك هذه الامة".

جريمة مركبة

وحذّر الأسير المحرر فؤاد الرازم في كلمة ممثلة عن أهل القدس مما أسماه "بالجريمة المركبة" التي يقترفها الاحتلال الإسرائيلي في مدينة القدس؛ بهدف السيطرة الكاملة على المسجد الأقصى.

وقال الرازم "نقف اليوم وقفة عز وكبرياء دعمًا لانتصار أهلنا في القدس على العدو الصهيوني للمرة الثالثة على أبواب المسجد الأقصى؛ في وقت يقترف فيه الاحتلال جريمة مركبة بهدف السيطرة الكاملة على الأقصى".

وأكد أن الاحتلال لن ينجح في مخططاته في التقسيم الزماني والمكاني للمسجد الأقصى.

وأضاف الرازم "أهلنا في القدس يقولون بشكل واضح أرواحنا ودمائنا وابنائنا وكل ما نملك فداءً للأقصى وقدسيته".

وكانت شرطة الاحتلال أعادت فجر اليوم فتح أبواب المسجد الأقصى، وسمحت للمصلين بالدخول إليه، وأداء صلاة الفجر، وذلك بعد إغلاقه أمس الثلاثاء، في أعقاب اندلاع حريق بمركز شرطة الاحتلال في صحن قبة الصخرة المشرفة.

وجدّدت "جماعات الهيكل" دعواتها لأنصارها وجمهور المستوطنين، للمشاركة الواسعة فيما أسمته "اجتياح" المسجد الأقصى غدًا الخميس.

وكان رئيس "اتحاد منظمات الهيكل" صرح في وقت سابق بأن مخططاتهم عبر ثلاث سنوات فشلت عقب فتح الأوقاف "مبنى باب الرحمة".

ولفت إلى أنه كان مخططًا لاقتطاع هذه المنطقة وإقامة كنيس يهودي يحمل اسم "كنيس باب الرحمة" ليكون مقدمة لإقامة الهيكل الثالث مكان مسجد قبة الصخرة المشرفة في الأقصى.

وتأتي هذه الدعوات المتطرفة، وسط دعوات شبابية فلسطينية للنفير غدًا في باحات المسجد الأقصى للوقوف في وجه المستوطنين والتصدي لاقتحامهم للمسجد ومصلى باب الرحمة.

ف م/أ ك

الموضوع الســـابق

مجلس الأوقاف: باب الرحمة لن يُغلق وسنرمّمه

الموضوع التـــالي

الأورومتوسطي يشكو للأمم المتحدة والاتحاد الأوروبي بشأن إغلاق الأقصى

جاري تحميل الصفحة الرئيسة …
عاجل