الأخبار

انطلاق فعاليات المهرجان الثقافي السنوي بخان يونس

27 آذار / مارس 2019. الساعة 11:08 بتوقيت القــدس.

ثقافة وفنون » ثقافة وفنون

تصغير الخط تكبير الخط

خان يونس - صفا

احتضنت أروقة وساحات المراكز التربوية (نادى الشروق والأمل الحاووز والشروق والامل الجديد، ومركز نوار التربوي،وبناة الغد)، التابعة لجمعية الثقافة والفكر الحر أمس الثلاثاء فعاليات المهرجان الثقافي لعام 2019، والذى حمل هذا العام شعار" حكايات فلسطينية بين الأزقة".

المهرجان الذي يهدف لتشجيع الأطفال على القراءة والمطالعة يسلط الضوء كل عام على جانب مهم من تاريخنا وتراثنا الفلسطيني والعربي والإسلامي، إضافة إلى المعارف الأخرى، ويمرر المعلومات للزوار، سيما الأطفال منهم من خلال محاكاته بالديكور والملابس والوسائل الفنية المختلفة للعالم الذي يريد تعزيز الجانب المعرفي فيه.

وبحسب مدير نادى الشروق والأمل ميسون الفقعاوي فإن القائمين على المهرجان اختاروا هذا العام اختاروا تسليط الضوء على بعض المدن الفلسطينية منها خان يونس وغزة والمجدل من خلال استقراء أهم المحطات التاريخية فيها، وتجسيد معالمها وتاريخها من خلال المعايشة بالديكورات والملابس والأغاني والاستعراضات والبوسترات والأفلام والصور والكتب والرسومات والمجسمات.

واختار مركز "بناة الغد" هذا العام تسليط الضوء على الطبيعة الفلسطينية فتناول أهم السهول والوديان والنباتات الفلسطينية، وجسد تلك المعالم من خلال مجموعة من المجسمات الفنية والالكترونية بجانب العديد من الفعاليات الثقافية الجذابة والتي من شأنها تعزيز معارف الفتيان والفتيات بالمركز بطبيعة بلادهم.

وقالت مدير مركز بناة الغد آمال خضير إن المهرجان بمثابة تظاهرة ثقافية ودعوة متجددة لتشجيع فئاتنا على البحث والاطلاع والقراءة من جانب وتعزيز ثقافتنا وهويتنا في نفوس الأطفال.

وأكد مدير مركز الشروق الجديد خليل فارس على أهمية المهرجان في نشر الوعي للأطفال بتاريخ بلادهم الثقافي والفني والنضالي، مشيرا الى انهم اختاروا هذا العام الحديث عن المعالم الثقافية والسياحية والتراثية لقطاع غزة.

وبينت مدير مركز نوار التربوي نجوى الفرا أن المهرجان الذى تنظمه جمعية الثقافة والفكر الحر سنويا  يتخذ  طابعا تراثيا مشوقا، يحاكى بصورة حية حياة أجدادنا وعادتهم وتقاليدهم بصفة عامة، والتعريف بمعالم وأثار المدن ومشاهيرها من العلماء والشعراء والادباء والمناضلين، إلى جانب بعض الفعاليات والمسابقات الثقافية وورش العمل التربوية والتي تصب في مجملها حول تعزيز الوعي لدى الأطفال  والأسرة والمدرسة بأهمية القراءة والنظر إليها كأدوات تنمي عالم الطفل الخاص وتنسج الخيوط التي تشكل الشبكة الاجتماعية والثقافية بين الطفل والمجتمع المحيط به، وتؤكد على دور القراءة في تكوين معارف الطفل.

أ ك

الموضوع الســـابق

اختتام مهرجان "حكايا فلسطين الرابع" في رام الله

الموضوع التـــالي

افتتاح "متحف قطر الوطني" بالدوحة

جاري تحميل الصفحة الرئيسة …
عاجل