الأخبار

استشهاد لاجئ فلسطيني تحت التعذيب بسجون سوريا

06 نيسان / أبريل 2019. الساعة 02:09 بتوقيت القــدس.

أخبار » لاجئون

تصغير الخط تكبير الخط

دمشق - صفا

استشهد اللاجئ الفلسطيني محمد عمايري من أبناء مخيم اليرموك تحت التعذيب في سجون النظام السوري بعد اعتقال دام لأكثر من 8 سنوات.

وذكرت مجموعة العمل من أجل فلسطينيي سورية في بيان صحفي السبت، أن عناصر الأمن السوري اعتقلت عمايري في حزيران عام ٢٠١٢.

وبذلك ترتفع حصيلة ضحايا التعذيب في سجون النظام السوري، وفق إحصاءات مجموعة العمل، إلى (575) لاجئًا فلسطينيًا بينهم نساء وأطفال.

وأشارت مجموعة العمل إلى أن النظام السوري يواصل اعتقال اللاجئ الفلسطيني محمود عمر يوسف للسنة السادسة على التوالي، بعد أن اعتقل من قبل الأجهزة الأمنية السورية في منتصف آب/2013 بمنطقة البحدلية بريف دمشق، ومنذ ذلك الوقت لا يوجد معلومات عنه.

من جانبها، ناشدت عائلة اللاجئ يوسف من لديه معلومات أو تمكن من رؤيته أن يتواصل معها، وهو من سكان مشروع الحسينية.

يشار إلى أن مجموعة العمل تلقت العديد من الرسائل والمعلومات عن المعتقلين الفلسطينيين، حيث تم توثيقها تباعًا على الرغم من صعوبات التوثيق في ظل استمرار النظام السوري بالتكتم على مصير المعتقلين وأسمائهم وأماكن اعتقالهم، ووثقت المجموعة حتى الآن (1739) معتقلًا فلسطينيًا في سجون النظام السوري منهم (107) نساء.

ر ش/ م ت

الموضوع الســـابق

اليابان تقدم 6 ملايين$ كمساهمة جديدة لـ"أونروا" في لبنان

الموضوع التـــالي

غوتيريس وكريبنول يزوران مخيم البقعة للاجئين الفلسطينيين بالأردن

جاري تحميل الصفحة الرئيسة …
عاجل