الأخبار

جلسة غدًا للنظر باعتراضات أهالي سلوان على مشروع "التلفريك"

09 نيسان / أبريل 2019. الساعة 10:30 بتوقيت القــدس.

أخبار » قدس

تصغير الخط تكبير الخط

القدس المحتلة - صفا

قال مركز معلومات وادي حلوة في بلدة سلوان المقدسية إن "اللجنة القطرية للتنظيم والبناء" الإسرائيلية عينت غدًا الأربعاء، جلسة "استماع لاعتراضات أهالي سلوان وتجار البلدة القديمة" على مشروع القطار الهوائي "التلفريك".

وأضاف المركز في بيان صحفي صباح الثلاثاء، أن "اللجنة القطرية" ستستمع خلال الجلسة التي ستعقد الساعة الثالثة والنصف عصرًا، لكافة الاعتراضات المقدمة على مشروع "القطار الهوائي/التلفريك" خلال أربعة أيام حددت بالأسبوعين القادمين.

بدوره، قال المحامي سامي ارشيد-مقدم الاعتراضات-إن تعيين جلسات لسماع الاعتراضات هو دليل على التسريع من السلطات الإسرائيلية لإنهاء الإجراءات التنظيمية للمصادقة على المشروع.

وكان المحامي ارشيد قدم مطلع الشهر الجاري اعتراضًا على مشروع القطار الهوائي المزمع المصادقة على مخططاته لتنفيذه في محيط القدس القديمة، باسم عشرات السكان من بلدة سلوان وخاصة من سكان المنازل التي يمر المشروع من فوقها، ومن أصحاب الأراضي والمنازل التي تنوي سلطات الاحتلال مصادرة منازلهم أو أراضيهم لتنفيذ المشروع.

وأضاف مركز المعلومات أن المحامي ارشيد قدم كذلك الاعتراضات باسم عشرات التجار من البلدة القديمة، حيث يمس مشروع القطار الهوائي بالحركة التجارية.

وأضاف المحامي ارشيد أن مشروع "القطار الهوائي" اشتق من "المشروع الهيكلي الخاص المحيط بالقدس القديمة"، والذي بدأت السلطات الإسرائيلية بالعمل عليه قبل حوالي عشر سنوات.

وأشار إلى أنه في العام الماضي أطلقت "سلطة تطوير القدس" المشروع في محيط البلدة القديمة بالشراكة مع بلدية القدس ووزارتي المواصلات والسياحة، حيث تعتبر السلطات الاسرائيلية أن هذا المشروع هو ضمن المشاريع القومية الوطنية للمواصلات ونقل السياح الى البلدة القديمة.

وأوضح أن الهدف الأساسي للمشروع هو إحكام السيطرة على البلدة القديمة ومعالمها ومحيطها، مبينًا أن من مخاطره المس ببعض البيوت في منطقة وادي حلوه، وكذلك بالملكيات الخاصة للمواطنين في سلوان، إضافة إلى ملكيات لمؤسسات دينية إسلامية ومسيحية.

ر ش/ أ ج

الموضوع الســـابق

مستوطنون يعتدون على بوابة مسجد الشيخ مكي بالقدس

الموضوع التـــالي

133 مستوطنًا يقتحمون الأقصى وتعزيزات إسرائيلية بالقدس

جاري تحميل الصفحة الرئيسة …
عاجل