الأخبار

حماس: عقوبات السلطة وتشكيل الحكومة تكريس للانقسام والانفصال

15 نيسان / أبريل 2019. الساعة 01:18 بتوقيت القــدس. منذ أسبوع

أخبار » سياسي

تصغير الخط تكبير الخط

غزة - صفا

اعتبرت حركة المقاومة الإسلامية (حماس) عقوبات السلطة الفلسطينية المفروضة على قطاع غزة، وتشكيل الحكومة الجديدة بعيدًا عن الإجماع الوطني، إضعاف للموقف الفلسطيني وتكريس للانقسام وتعزيز للانفصال.

وقالت الحركة على لسان المتحدث باسمها عبد اللطيف القانوع في تصريح مقتضب وصل وكالة "صفا"، الأحد، "إن عقوبات عباس المتواصلة ضد غزة وخطواته الانفصالية التي كان آخرها تشكيل حكومة فتح بعيداً عن الإجماع الوطني أضعفت الموقف الفلسطيني وكرّست الانقسام وعززت الانفصال"

وأشار إلى أن حديث الرئيس عباس عن المصالحة لا يلتقي مع سلوكه وسياساته الإقصائية والتحديات الراهنة لا تواجه إلا بموقف وطني موحد يتمثل في حكومة وحدة.

وفرض الرئيس محمود عباس في عهد حكومة الوفاق السابقة برئاسة رامي الحمد الله عقوبات على المواطنين في قطاع غزة في أبريل 2017 وتواصلت رغم تسلم الحكومة لمعابر القطاع وبدء إجراءات المصالحة التي تعثرت في وقت لاحق ولا تزال متعثرة –حتى اللحظة-.

وأمس الأحد أدت الحكومة برئاسة محمد اشتية اليمين القانونية أمام الرئيس محمود عباس، فيما رفضت الفصائل الفلسطينية البارزة الدخول في تشكيلة الحكومة، مطالبين بضرورة تشكيل حكومة وحدة وطنية تجابه التحديات التي تتعرض لها القضية الفلسطينية.

وكان الرئيس محمود عباس قال خلال اجتماعه الأول مع الحكومة الجديدة برئاسة عضو اللجنة المركزية لحركة فتح محمد اشتية إن وفدا سيتجه لمصر لاستكمال المصالحة.

وكانت حركة فتح نأت بنفسها عن حوارات ومباحثات جرت في القاهرة حول المصالحة والتهدئة مع الاحتلال، كما ورفضت أي جلسات مشتركة مع حركة حماس.

م غ/ع ق

الموضوع الســـابق

الديمقراطية: تدين تعنت الاحتلال ومماطلته في تلبية حقوق الأسرى

الموضوع التـــالي

الزعنون: سأبحث مع عباس موعد انعقاد دورة المجلس المركزي

جاري تحميل الصفحة الرئيسة …
عاجل