الأخبار

طالبت بوقف الإجراءات التي تجري على الأرض

لجنة المتابعة تطالب مدير أونروا بإلغاء قرار نقل كلية تدريب غزة

21 آيار / مايو 2019. الساعة 03:45 بتوقيت القــدس.

أخبار » لاجئون

تصغير الخط تكبير الخط

غزة - صفا

طالبت لجنة المتابعة للقوى الوطنية والإسلامية في قطاع غزة يوم الثلاثاء مدير عمليات وكالة غوث وتشغيل اللاجئين الفلسطينيين "أونروا" في القطاع ماتياس شمالي بإصدار تصريح رسمي واضح يُفيد بإلغاء قرار الوكالة بنقل كلية تدريب غزة (الصناعة) ودمجها في كلية تدريب خان يونس جنوبي قطاع غزة.

وأكّدت اللجنة في بيان صحفي وصل "صفا" أن كلية تدريب غزة (الصناعة) إحدى المكتسبات المهمة لأبناء شعبنا في القطاع منذ إنشائها عام 1953 كصرح علمي أكاديمي عريق، مشدّدة على أنّه لا يجوز التفريط به بأي حال.

وقالت اللجنة "نرى اليوم إدارة الوكالة نفسها للأسف تسعى لتقليص خدمات التدريب المهني لأبنائنا الطلبة من خلال عملها على نقل كلية تدريب غزة (الصناعة) ودمجها في كلية تدريب خان يونس".

وأشارت إلى أن توقيت هذا القرار بالتزامن مع ذكرى النكبة و "صفقة القرن" يضعه في "دائرة الشبهة".

وأوضحت أن هذا المشروع من قبل إدارة الوكالة يُهدد بتقليص أعداد الطلاب الملتحقين سنوياً بالكلية بشكل خطير، كما سيزيد من أعباء ومعاناة الطلبة من سكان محافظات غزة والشمال والوسطى، والذين يُشكلون ما يُقارب 75% من طلبة الكلية، في ظل الأوضاع الاقتصادية الصعبة التي يعيشها شعبنا المحاصر في قطاع غزة، وفق البيان.

ولفتت إلى أن السعة الاستيعابية للبرامج التدريبية المعتمدة في الكلية ستتقلص؛ ما سيؤدي إلى توقف توظيف مدربين جدد، "وهذا الأمر يصبُّ تجاه سياسة تصفية الخدمات التي تنتهجها إدارة الأونروا في قطاع غزة، في ظل هذه الظروف الصعبة".

وأكّدت حرص الفصائل والقوى الوطنية والإسلامية على وكالة الغوث واستمرار خدماتها وفق التفويض الأممي، مشدّدة على وقوفها "سدًا منيعًا" في وجه كل المحاولات الرامية لتصفية خدماتها لشعبنا حتى العود والتحرير.

وطالبت لجنة المتابعة مفوض عام "أونروا" بيير كرينبول، ومدير عملياتها في غزة ماتياس شمالي بوقف كل الإجراءات التي تجري الآن على الأرض في كلية تدريب خان يونس، والتي تستبق وتُمهد لقرار النقل المرفوض.

ودعت مسؤولي "أونروا" إلى زيادة وتطوير الخدمات المُقدمة للاجئين من قبل الوكالة الأممية في قطاع غزة وفي كافة مناطق عملياتها.

وذكرت لجنة المتابعة أن شمالي نفى قبل أيام وجود قرار للنقل خلال لقاءاته المتكررة مع ممثلي القوى الوطنية وشؤون اللاجئين "لكن للأسف تجهيزات النقل تتم على قدم وساق"، مطالبة إياه بإصدار تصريح رسمي واضح يُفيد بإلغاء هذا المخطط.

كما طالب البيان موظفي "أونروا" العرب "الذين مهدوا لهذه الخطوة أو تساوقوا مع تنفيذها تحت ذرائع واهية، بألا يكونوا سبباً لتنفيذ هذا المخطط الذي يستهدف حقوق شعبنا.

وحيّت اللجنة طلبة كلية مجتمع غزة (الصناعة) على دورهم في كشف هذه "المؤامرة" مؤكّدة وقوفها معهم ودعمها الكامل لخطواتهم الاحتجاجية حتى إفشال القرار.

كما حذّرت لجنة المتابعة إدارة الكلية وبعض العاملين فيها من الضغط على الطلبة وتهديدهم "كما حدث مؤخرًا، ونحن على اطّلاع بكافة الأمور، ونُتابعها عن كثب"، بحسب البيان.

وحيّت نُحيي كافة فعاليات شعبنا المتضامنة مع حقوق اللاجئين والداعمة للحفاظ عليها، وطالبت بمزيد من الحراك حتى إجبار إدارة الوكالة للعدول عن هذا المخطط.

ع و / م ت

الموضوع الســـابق

العفو الدولية: وضع اللاجئين الفلسطينيين لا يُحتمل ويقترب من الانهيار كل عام

الموضوع التـــالي

أبو هولي وكرينبول يتفقان على تكثيف التحرك لحشد الدعم للأونروا

جاري تحميل الصفحة الرئيسة …
عاجل