الأخبار

للمرة الثانية على التوالي

"حرية" يعبر عن أسفه لتأجيل نشر قائمة الشركات العاملة في المستوطنات

11 تموز / يوليو 2019. الساعة 05:46 بتوقيت القــدس. منذ 4 أيام

أخبار » سياسي

تصغير الخط تكبير الخط

غزة - صفا

عبّر تجمع المؤسسات الحقوقية (حرية) مساء الخميس، عن بالغ أسفه إزاء قرار مجلس حقوق الإنسان، تأجيل نشر قائمة الشركات العاملة في المستوطنات، للمرة الثانية على التوالي.

وقال التجمع في مُستهلّ رسالته التي أرسلها للمفوضة السامية لحقوق الإنسان، ميشيل باشليت والتي وصل "صفا" نسخة عنها: "تلقّينا بصدمةٍ بالغة وأسفٍ كبير قرار تأجيل نشر القائمة السوداء للشركات الإسرائيلية والأجنبية التي تعمل بشكلٍ مباشر أو عن طريق وكلاء في المستوطنات الإسرائيلية المُقامة على الأراضي الفلسطينية بالضفة الغربية والقدس الأمر الذي يبدو معه رضوخكم للضغوط التي تمارسها الولايات المتحدة وإسرائيل".

وأضاف التجمع في الرسالة التي أرسل نسخةً عنها إلى أعضاء مجلس حقوق الإنسان: "إن تأجيل نشر القائمة السوداء استجابةً لضغوط سياسية يتنافى مع المقاصد التي تم إنشاء الأمم المتحدة من أجلها بشكلٍ عام، ويتعارض مع غايات إنشاء ووجود مجلس حقوق الإنسان".

وأكد أنه يُشكّل إخلالاً واضحاً بأحكام ومقررات المجتمع الدولي وقواعد القانون الدولي الإنساني والقانون الدولي لحقوق الإنسان، ويُضعف فرص المساءلة والمحاسبة، ويُقوِّض فرص السلام، ويُسهم في استمرار مشاريع الاستيطان الإسرائيلية دونَ توقّف".

وأشار التجمع مخاطبًا السيدة باشليت إلى أن "استمرار التأجيل يتناقض مع بيان الافتتاح الذي ألقيتموه بتاريخ 10 أيلول/سبتمبر 2018"، مضيفاً أنه لا يستطيع فَهم تقاعس المجلس عن اتخاذ إجراء فعّال في مواجهة الانتهاكات الإسرائيلية الجسيمة والمتواصلة!".

وجدد أسفه العميق لقرار التأجيل، واعتبره قرار غير متناسب مع الموقف الأخلاقي والقِيمي لمجلس حقوق الإنسان، الأمر الذي من شأنه تشجيع شركات أخرى على انتهاك أحكام القانون الدولي.

وطالب التجمع بتحديد موعد لنشر القائمة، إنصافاً للشعب الفلسطيني وانسجاماً مع أحكام وقرارات المجتمع الدولي.

ا م

الموضوع الســـابق

عقب تهديد القسام.. جيش الاحتلال: قتلنا ناشط الضبط الميداني بالخطأ

الموضوع التـــالي

أبو عبيدة: الاحتلال يعيش حالة فشل ويغطيها بتسريب معلومات مفبركة

جاري تحميل الصفحة الرئيسة …
عاجل