الأخبار

مجتمعون: تجاهل طاقة الشباب خلل استراتيجي في نجاح التنمية الشاملة

29 تموز / يوليو 2019. الساعة 07:24 بتوقيت القــدس.

ثقافة وفنون » ثقافة وفنون

تصغير الخط تكبير الخط

خان يونس - صفا

أكد مجتمعون خلال ندوة حوارية عقدت مساء اليوم الاثنين على دور الشباب الفلسطيني وطاقته الهائلة في نجاح التنمية الشاملة.

وقال هؤلاء خلال ندوة في ختام دورة تدريبية نظمتها جمعية القرارة للتنمية الاجتماعية، إن الشباب طاقة هائلة، ومن المجحف تبديدها وهم يشكلون مصدر خطر جسيم في حالة إهمالهم وتجاهلهم.

وفي كلمة له دعا مستشار الرئيس لشؤون الشباب مأمون سويدان، الشباب إلى أخذ دورهم وإطلاق مبادرتهم لإنهاء الانقسام وتحقيق المصالحة وتجسيد الوحدة لتهيئة الأجواء والمناخات لمستقبل أفضل للشباب الذين حرموا من حقوقهم، "وهم أكثر فئات المجتمع تضررا من الانقسام البغيض والخلافات السياسية والحزبية".

من جانبه أكد رئيس جمعية القرارة بسام العبادلة في كلمة له على أهمية دور الشباب في المجتمع، موضحًا ظروف الإحباط الناتجة عن البطالة، وضياع فرص العمل.

وقال العبادلة "على الجميع أن يضافر جهوده من أجل رفع معنويات الشباب وتذليل العقبات أمام مستقبلهم والبحث بكل السبل الممكنة لتخفيف الأزمة".

 من جانبه دعا المدير التنفيذي لجمعية القرارة إبراهيم أبو حليب إلى ترسيخ قيم التسامح والتطوع للنهوض بواقع الشباب، الذي تأثر نتيجة الظروف السياسية والاقتصادية الصعبة التي يعاني منها الوطن، مؤكدًا على ضرورة الإسراع في تفعيل قانون رعاية الشباب لتلبية احتياجاتهم ووضع قضاياهم على سلم أولويات مجلس الوزراء الفلسطيني.

 وناقش الشباب خلال الندوة عدة محاور تناولت دور الشباب في القرار الفلسطيني والتمثيل الشبابي في المؤسسات الوطنية وحجم البطالة المتزايد بقطاع غزة والسبل المتاحة لخلق فرص عمل وبدائل تساهم في تخفيف أزمة البطالة في الوسط الشبابي.

م غ

الموضوع الســـابق

رام الله: افتتاح معرض "تداخلات مغايرة بتجمع أبو نوار"

الموضوع التـــالي

الكاتب "الزعيم" يصدر كتابا حول الحركة النسائية بحماس

جاري تحميل الصفحة الرئيسة …
عاجل