الأخبار

مشعشع: مدارس "أونروا" تفتح أبوابها خلال أيام رغم التحديات

19 آب / أغسطس 2019. الساعة 08:38 بتوقيت القــدس.

أخبار » لاجئون

تصغير الخط تكبير الخط

القدس المحتلة - صفا

أعلن الناطق الرسمي باسم وكالة غوث وتشغيل اللاجئين الفلسطينيين (أونروا) سامي مشعشع، أن أكثر من 525 ألف طالب وطالبة سيتوجهون لمقاعد الدراسة خلال الأيام القليلة القادمة في 711 مدرسة في مناطق عمليات "اونروا" في سوريا والأردن وغزة ولبنان والضفة الغربية المحتلة وفي شرقي القدس المحتلة.

وأكد مشعشع في بيان له، مساء الاثنين، أن كافة التحضيرات للعام الدراسي في مدارس أونروا تم انجازها، رغم التحديات الوجودية والمالية الخطيرة التي واجهتها وتواجهها الوكالة.

وكانت أونروا قد عملت خلال العطلة المدرسية على تنفيذ عمليات صيانة واسعة لمدارسها استعدادا للعام الدراسي وفى خضم فترة اتسمت باشتداد الهجمة على الوكالة ودورها وخدماتها الإنسانية لأكثر من خمسة مليون ونصف المليون لاجئ فلسطينيي مسجلين لديها.

وأنجزت صيانة العديد من منشآتها بفضل تبرع سعودي خاص لهذا الغرض إلا أن الأونروا ما زالت تواجه عجزا ماليا يصل إلى 150مليون دولار من إجمالي ميزانيتها البالغة بليون و200 مليون دولار أميركي لهذا العام، علما أنها تبذل كافة الجهود لردم الهوة المالية والعمل جارٍ مع الدول الصديقة والمتبرعة لسد هذا العجز.

وأشار مشعشع إلى أنه يجري العمل على مسار آخر وهو الاستحقاق الذي يتعلق بتجديد ولاية الوكالة في ايلول القادم لـثلاثة سنوات اخرى، حيث ستلتئم الدول الأعضاء في الجمعية العمومية للأمم المتحدة في نيويورك لمناقشة آليات دعم الأونروا ومناقشة والتصويت على تجديد تفويض وولاية أونروا.

وأكد أن أونروا ستظل صامدة بوجه كل التحديات التي واجهتها وستواجهها لمواصلة تقديم خدماتها الاساسية للاجئي فلسطين.

ط ع

الموضوع الســـابق

أطفال مخيم اليرموك يناشدون لترميم مدرستهم

الموضوع التـــالي

لقاء مؤسساتي لوضع أجندة فعاليات داعمة لفلسطين في النمسا

جاري تحميل الصفحة الرئيسة …
عاجل