الأخبار

خلال جلسة حوارية بغزة

منظمات أهلية تطالب بتوفير مستوى صحي لائق لشعبنا

16 تشرين أول / أكتوبر 2019. الساعة 03:45 بتوقيت القــدس.

صحة وأسرة » صحة وأسرة

تصغير الخط تكبير الخط

غزة - صفا

طالب ممثلو منظمات أهلية صحية وحقوقيين وخبراء بتدخل دولي عاجل للضغط على سلطات الاحتلال الإسرائيلي، لتسهيل وصول المرضى الفلسطينيين إلى المشافي والمراكز الصحية، ووقف الانتهاكات بحق المرضى الفلسطينيين.

جاء ذلك خلال جلسة حوارية نظمتها شبكة المنظمات الاهلية حول "التقرير السنوي لمنظمة الصحة العالمية عن الحق في الصحة في الأراضي الفلسطينية للعام 2018" نظمتها بالشراكة مع المساعدات الشعبية النرويجية في إطار "مشروع تعزيز الديمقراطية وبناء قدرات المنظمات الأهلية" بحضور عشرات من ممثلي المنظمات الأهلية والدولية.

ودعا المشاركون إلى دعم النظام الصحي الفلسطيني وتطويره لتقديم مستوى صحي لائق لهم، داعين إلى توفير العلاج والخدمات الصحية والوصول إليها بسهولة، واحترام المرافق والخدمات الصحية، بما فيها المستشفيات والمراكز الصحية.

وشددوا على حق الفلسطينيين في الصحة وحرية الحركة والتنقل والتحويلات الطبية، وتحسين الظروف الحياتية والمعيشية والصحية للشعب الفلسطيني.

وعرض منسق وحدة المناصرة في مكتب منظمة الصحة العالمية في قطاع غزة محمد لافي عرضًا للتقرير، الذي تضمن معلومات حول إمكانات وسبل الوصول إلى الخدمات الصحية في الضفة الغربية وقطاع غزة والانتهاكات والتوصيات.

وأوضح لافي في عرضه أن هناك عوائق أمام الوصول إلى الخدمات الصحية في الضفة تتمثل في الجدار، ونقاط التفتيش العسكرية الإسرائيلية، وفي قطاع غزة عوائق مالية.

وأوصى لافي بالحفاظ على سبل وصول المرضى إلى العلاج والخدمات الصحية بسهولة، واحترام المرافق والخدمات الصحية، واحترام الحق في الصحة، وتحسين الظروف الحياتية والمعيشية والصحية للفلسطينيين، ودعم النظام الصحي للحفاظ على مستوى صحي لائق لهم.

من جانبه، قال عضو الهيئة الإدارية للشبكة عائد ياغي إن منظمة الصحة العالمية دأبت على إصدار تقارير سنوية عن الوضع الصحي في فلسطين.

وأشار إلى أن قطاع غزة يعاني منذ 12 عاما من الحصار الإسرائيلي وأوضاع صحية صعبة جدًا، وانتهاك الحق في الصحة من الاحتلال الإسرائيلي.

ولفت إلى أن الانتهاكات تشمل تقييد حركة المرضى ومرافقيهم في السفر والتنقل داخل فلسطين وخارجها والاعتداءات على الطواقم الطبية وقطاع الصحة خصوصاً خلال مسيرات العودة.

من جانبه، أشار مدير الشبكة أمجد الشوا إلى الأوضاع المعيشية والصحية الكارثية، التي أثرت سلبا على حياة مليوني فلسطيني في قطاع غزة يعيش معظمهم تحت خط الفقر.

من جهته، قال مدير المنظمة في فلسطين جيرارد روكنشوب إن هناك تجاوزات في الحق في الصحة في الأراضي الفلسطينية، موضحا أن المنظمة الدولية تتحقق من كل المعلومات والأرقام التي يتضمنها التقرير.

واعتبر أن الحقائق والأرقام الواردة في التقرير تمثل وجهاً واحداً للحقيقة، أما الوجه الآخر فيتمثل في الرواية الفلسطينية والقصص الإنسانية في فلسطين، مشيرًا إلى أن نقل الرواية الفلسطينية يتطلب مهارة خاصة وتعزيز هذه الرواية.

وأضاف أن 105 من الخبراء في الصحة في العالم أرسلوا رسائل للمنظمة قالوا فيها إنهم يستخدمون القصص والروايات الواردة في تقارير المنظمة في أحاديثهم وكتاباتهم، وحثوا المنظمة على الضغط على الاحتلال الإسرائيلي لوقف الانتهاكات في حق القطاع الصحي الفلسطيني.

وتابع روكنشوب "أن ذلك يدفع للإيمان بأن نعمل أكثر مع شركائنا في المجتمع المدني من أجل أن يصل صوتنا أكثر الى المجتمع الدولي".

ر ب/ أ ج

الموضوع الســـابق

جامعة الأقصى والهيئة المستقلة تنظمان المؤتمر الدولي الأول "الصحة وحقوق الإنسان"

الموضوع التـــالي

منها مكافحة تصلب الشرايين والسرطان.. 5 فوائد للطماطم

جاري تحميل الصفحة الرئيسة …
عاجل