الأخبار

غرفة تجارة وصناعة غزة تستقبل وفدًا من منظمة العمل الدولية بفلسطين

18 شباط / فبراير 2020. الساعة 09:49 بتوقيت القــدس.

أخبار » اقتصاد

تصغير الخط تكبير الخط

غزة - صفا

استقبلت غرفة تجارة وصناعة محافظة غزة يوم الإثنين، وفدًا من منظمة العمل الدولية (ILO) في فلسطين.

وشارك في الاجتماع كلًا من منير قلبيو ممثل منظمة العمل الدولية في الأراضي الفلسطينية، وأمين وريدات خبير السلامة والصحة المهنية في منظمة العمل الدولية، ووليد الحصري رئيس غرفة تجارة وصناعة محافظة غزة إضافة إلى ممثّلين عن الغرف التجارية الصناعية في محافظات القطاع.

وتخلل الاجتماع مناقشة آلية تنفيذ برنامج السلامة والصحة المهنية المعتمد من قبل وزارة العمل الفلسطينية، وتقييم الوضع المهني ومدى قابلية تنفيذ هذا المشروع في قطاع غزة كما معمول به بالضفة الغربية المحتلّة.

وأكّد وريدات أنّ المشروع يهدف إلى تطوير عمل وزارة العمل والقطاع الخاص في هذا المجال من خلال خطة عمل تتضمن تطبيق برنامج السلامة والصحة المهنية على أرض الواقع، تتمثّل برزمة من الخدمات والمساعدات الفنية المتمثلة بعملية التقييم ورسم السياسات وجمع المعلومات وعقد الدورات التدريبية المتخصصة.

وأوضح أنّ البرنامج يساهم في توفير أجهزة ومعدات لمراقبة ملوثات البيئة إلى جانب مساهمته في تحسين البنية التحتية للبيانات المتواجدة في وزارة العمل بتزويدها بأجهزة الكترونية.

وذكر أنّ دور الغرف التجارية الفلسطينية يكمن في ثلاث خطوات أساسية يرتكز عليها برنامج الصحة والسلامة المهنية تتمثل الأولى في تجهيز "وحدة ربط شكاوى" خاصة بالشكاوى الفردية المقدّمة من قبل العامل ضد صاحب العمل أو صاحب العمل ضد العامل بحيث يتم تجهيزها في غرفة تجارة وصناعة محافظة غزة التي تعتبر بدورها حاضنة كافة الغرف التجارية في المحافظات الجنوبية، مبيّنًا أنّ هذه الوحدة تهدف إلى متابعة الشكاوى بشكل إلكتروني وإفادة الجهة المعنية بمجريات الشكوى في الوقت المناسب.

أمّا الخطوة الثانية فتتمثّل في إنشاء قاعدة بيانات خاصة بجميع أماكن العمل المتواجدة في قطاع غزة، والقيام بعملية مسح ميداني لدراسة مدى قابلية تنفيذ برنامج السلامة والصحة المهنية في القطاع، حيث تم الاتفاق على تجهيز الدراسة من قبل الغرف التجارية وتسليمها خلال أسبوعين من تاريخه.

والخطوة الثالثة تتمثّل في عقد دورة تدريبية تستهدف 50 مشاركًا، يتمّ من خلالها تعزيز مفاهيم السلامة والصحة المهنية وتعزيز ثقافة أهمية تطبيق هذا البرنامج في المنشآت الفلسطينية بالمحافظات الجنوبية.

من جانبها، رحّبت الغرف التجارية الصناعية الفلسطينية في المحافظات الجنوبية بهذا البرنامج، مؤكّدة على أهمية نشر ثقافة السلامة المهنية وتدريب المؤسسات والأفراد ذوي العلاقة، مبدية استعدادها وتعاونها التام في تسخير كافة إمكانياتها لتطبيق برنامج السلامة والصحة المهنية على أرض الواقع من خلال تكثيف كافة الجهود لتوفير بيئة ملائمة لتنفيذه.

وأكد الحصري على أن كافة الغرف التجارية الصناعية في المحافظات الجنوبية على أتم الاستعداد للتعاون مع منظمة العمل الدولية للحفاظ على سلامه العاملين في القطاع الخاص.

جدير بالذكر أنّ وريدات عمل على تطوير خطة تفتيش للصحة والسلامة المهنية في الهند ودول شرق آسيا ويقوم حاليًا بالإشراف على خطة للتفتيش لـ8 دول عربية من مركز الإدارة الإقليمية لمنظمة العمل الدولية في بيروت، وهي ورشات متميزة على مستوى العالم في شؤون التفتيش والصحة والسلامة المهنية والأمن الصناعي.

ع و/ط ع

الموضوع الســـابق

أسعار صرف العملات مقابل الشيقل

الموضوع التـــالي

رام الله: دائرة ضريبة القيمة المضافة توقف استقبال غير المسجلين لديها


جاري تحميل الصفحة الرئيسة …
عاجل