الأخبار

أردوغان يعلن عن قمة رباعية وعدد القتلى الأتراك يرتفع إلى 16

23 شباط / فبراير 2020. الساعة 02:17 بتوقيت القــدس.

أخبار » دولي

تصغير الخط تكبير الخط

أنقرة -

أعلن الرئيس التركي رجب طيب أردوغان اليوم عن عقد قمة رباعية في 5 مارس/آذار المقبل -دون تحديد مكانها- مع قادة روسيا وفرنسا وألمانيا، لبحث الوضع في محافظة إدلب السورية.

وكان أردوغان قد تباحث هاتفيا أمس مع الرئيس الفرنسي إيمانويل ماكرون والمستشارة الألمانية أنجيلا ميركل بشأن الوضع في إدلب، ودعاهما إلى "اتخاذ خطوات ملموسة من أجل منع كارثة إنسانية".

كما حض نظيره الروسي فلاديمير بوتين خلال اتصال هاتفي ثان على "كبح" قوات النظام، مؤكدا أن الحل يكمن في العودة إلى اتفاق سوتشي الموقع عام 2018 والذي أتاح لتركيا إقامة نقاط مراقبة عسكرية في إدلب بهدف ردع أي هجوم للنظام السوري على المنطقة.

قتلى أتراك

ميدانيا، قالت وزارة الدفاع التركية إن جنديا تركيا قتل اليوم في هجوم بقنبلة نفذته قوات النظام المدعومة من روسيا في إدلب، ليرتفع بذلك عدد الجنود الأتراك الذين قتلوا في المحافظة منذ بداية الشهر إلى 16.

وقالت الوزارة إن القوات التركية ردت على الهجوم ودمرت 21 هدفا للنظام، مشيرة إلى أن الجندي كان من عمال صيانة الدبابات ومات متأثرا بجراحه بعد نقله للمستشفى.

وقد دفع الجيش التركي في وقت سابق اليوم بتعزيزات جديدة نحو إدلب وأدخل رتلا عسكريا كبيرا إلى عمق المحافظة.

وقال الدفاع المدني السوري في مناطق المعارضة إن طائرات روسية شنت غارتين جويتين على بلدة البارة في جبل الزاوية بريف إدلب.

وأضاف أن النظام السوري قصف بالمدفعية الأحياء السكنية في البلدة بأكثر من 40 قذيفة منذ ليل الجمعة، وأن البلدة شبه خالية من السكان بسبب كثافة القصف.

من ناحية أخرى، أعلنت وزارة النقل السورية عن فتح الطريق السريع الأساسي بين دمشق وحلب -المعروف بـ"إم 5"- أمام حركة المرور، وذلك بعد أن استعادت قوات النظام السيطرة على هذا الشريان الرئيسي في إطار هجومها الأخير على المحافظة.

معبر إنساني

إنسانيا، اقترحت الأمم المتحدة إمكانية استخدام معبر تل أبيض الحدودي بين سوريا وتركيا لإيصال المساعدات إلى المدنيين بعد أن منعت روسيا والصين المنظمة الدولية من استخدام معبر اليعربية على الحدود السورية العراقية.

وسمح مجلس الأمن الدولي الشهر الماضي باستمرار عملية تقديم مساعدات عبر الحدود من موقعين في تركيا لمدة ستة أشهر، لكنه ألغى معبرين من العراق والأردن بسبب معارضة روسيا والصين.

كما أعلنت رئاسة إدارة الكوارث والطوارئ التركية (آفاد) اليوم إتمام بناء 616 منزلا من أصل سبعة آلاف و397 منزلا مؤقتا للنازحين بالريف الشمالي لمحافظة إدلب.

وذكرت آفاد أن منظمات مجتمع مدني تركية أيضا تعهدت ببناء 12 ألفا و603 منازل مؤقتة للنازحين السوريين ليرتفع الإجمالي إلى 20 ألفا.

ق م

الموضوع الســـابق

نتائج أولية لانتخابات إيران.. 124 مقعدا للمحافظين و7 للإصلاحيين

الموضوع التـــالي

كورونا.. وفيات جديدة بالصين وخارجها


جاري تحميل الصفحة الرئيسة …
عاجل