الأخبار

القدس الدولية: عقد اتفاقات حول الأقصى تراجع غير مسبوق

17 آيار / مايو 2020. الساعة 06:45 بتوقيت القــدس.

أخبار » قدس

تصغير الخط تكبير الخط

لندن - صفا

قالت مؤسسة القدس الدولية إن عقد اتفاقات حول المسجد الأقصى على المستوى السياسي يعتبر تراجعا غير مسبوق واعترافا ضمني بالسيادة الإسرائيلية عليه.

واضافت أن "الأردن أعلن رفضه لإعلان ترامب القدسَ عاصمةً للكيان الإسرائيلي، ورفضَه نقل السفارة الأمريكية إلى القدس، ورفضَه الضمني لصفقة القرن، وما زال يعلن اليوم رفضه لضم أراضي الأغوار والضفة الغربية وهي المواقف التي نثمنها؛ إلا أن الاتفاقات الثنائية حول إدارة المسجد الأقصى المبارك –إن صحّت- تسير في الاتجاه المعاكس تماماً، إذ تُدخل الحكومة الصهيونية طرفاً شريكاً في ترتيبات إدارة المسجد الأقصى المبارك".

واعتبرت أن التوجهات المستجدة لدى الأردن الرسمي بعقدِ اتفاقاتٍ على المستوى السياسي فيما يخص المسجد الأقصى المبارك –إن صحّت- تمثل إساءة لهذا الدور ومصداقيته، وتهدد بتحويله إلى إدارة وسيطة، وهذا ما يقتضي مراجعة هذا التطور قبل أن يتحول إلى نهجٍ يضرّ بالأقصى وبالحقوق الثابتة في الأقصى غير القابلة للتصرف لكل المسلمين جيلاً بعد جيل، ويضر بصورة الأردن وقيادته.

وتابعت "لطالما كانت الأوقاف الإسلامية في القدس، ومن خلفها الحكومة الأردنية تفرق بين تعاملات الأمر الواقع التي يفرضها وجود المحتل كقوة على الأرض، وبين الاتصالات والاتفاقات السياسية التي تضفي على الاحتلال المشروعية، وإننا نؤكد ضرورة الالتزام بهذا النهج بالذات في هذا الظرف العصيب."

ع ق

الموضوع الســـابق

الاحتلال يغلق جمعية " تطوع للأمل" بالقدس ويعتقل مديرتها

الموضوع التـــالي

الاحتلال يعتقل شقيقين من بلدة الطور


جاري تحميل الصفحة الرئيسة …
عاجل