الأخبار

"القوى الوطنية والإسلامية": إعدام "الحلاق" جريمة تستوجب ردًا وطنيًا

31 آيار / مايو 2020. الساعة 09:49 بتوقيت القــدس.

أخبار » سياسي

تصغير الخط تكبير الخط

غزة - صفا

أكدت لجنة المتابعة العليا للقوى الوطنية والإسلامية أن إقدام جيش الاحتلال على إعدام الشاب إياد الحلاق في القدس المحتلة أمس "جريمة صهيونية تستوجب رداً وطنياً رادعاً يرتقي لمستوى هذه الجريمة".

وقال بيان للجنة خلال اجتماعها الدوري في غزة ناقشت خلاله جملة من القضايا السياسية الراهنة، وفي مقدمتها جرائم الاحتلال على الأرض، إن تصاعد جرائم الاحتلال تستدعي وحدة الموقف الوطني لتبني استراتيجية مواجهة وطنية شاملة في مواجهة هذه الجرائم والمخططات التصفوية. وفي هذا الإطار ناقشت اللجنة خطوة عمل وطنية على كافة المستويات للتصدي لهذه الهجمة الواسعة، وستعلن تفاصيلها لاحقاً.

وأكدت أن استعادة الوحدة الوطنية وتنفيذ قرارات الإجماع الوطني بما فيها المجلسين الوطني والمركزي الخاصة بالتحلل من اتفاقيات أوسلو وسحب الاعتراف بالاحتلال ووقف التنسيق الأمني وبروتوكول باريس الاقتصادي، يمُثل المدخل الأساسي لتعزيز المواقف الوطنية في مواجهة التحديات الراهنة.

كما ثمنت اللجنة حملة "يا أنا يا المنسق" من على منصات وصفحات التواصل الاجتماعي، قائلةً إنها تعبر عن الإرادة والالتفاف الشعبي الواعي لدور الشعب المقاوم المبدع باستخدام واستجلاب وسائل وأدوات المقاومة بكل وسائلها وأوجهها الشعبية والكفاحية المفرزة للهوية الوطنية المنطلق من حقيقة وجوهر وطبيعة الصراع.

أ ك

الموضوع الســـابق

الاحتلال يصيب طفلاً ويعتقله شرق رام الله

الموضوع التـــالي

تقرير أممي يحذر من ضم إسرائيل أراضي فلسطينية

جاري تحميل الصفحة الرئيسة …
عاجل